الشبيبة

الشرطة تعثر على الشاب العماني المفقود في صلالة.. و”الشبيبة” تروي قصته بالتفاصيل

مسقط ش

قبل أربعة أشهر، خرج الشاب العماني بدر من منزل ذويه في ولاية منح بمحافظة الداخلية، دون أن يعود إلى أهله، إلا أن جهود شرطة عمان السلطانية أسهمت في طي هذه الصفحة، فقد تم العثور على المفقود، وفق إدارة التحريات والتحقيقات الجنائية بقيادة شرطة محافظة ظفار، وهو بصحة جيدة.

وسبق لشقيق المفقود أن ذكر لجريدة الشبيبة أن شخصاً من صلالة اتصل بهم مساء أمس، مفيداً أن بدر موجود حاليا في صلالة، في منطقة الحافة، ثم بعد التحري من قبل العائلة أكد عدة أشخاص تلك المعلومة، موضحين أنه يعيش حياته الاعتيادية، علاوة على كونه يمارس رياضة كرة القدم في صلالة.

ويتابع شقيق المفقود في حديث لـ الشبيبة أن العائلة أبلغت شرطة عمان السلطانية بهذه التفاصيل.

وحول أسباب خروج بدر، قال خلفان إن شقيقه يعاني من بعض الاضطرابات النفسية منذ دراسته الجامعية في جامعة السلطان قابوس، التي كان يتلقى فيها أيضا العلاج داخل المستشفى التابع للجامعة، وأنه -أي بدر- تحسنت حالته الصحية، وأصبح مستقراً، حتى تمكن بعد تخرجه من الالتحاق بالعمل في إحدى الشركات.

تتراجع حالة بدر الصحية بعدما عقد قرانه وتزوج من فتاةٍ، ثم انفصل عنها بعد فترة لعدم وجود اتفاق وتفاهم بينهما، ليدخل في حالة نفسية من العزلة عن محيطه، ثم غيابه عن المنزل، ليقتصر في اتصالاته على والدته، إلى أن قطع كل اتصالاته بأسرته، التي علمت بوجوده كما أشرنا سابقا في صلالة، علماً أن عائلة بدر أبلغت الشرطة عن فقدانه، كما نشرت إعلاناً على مواقع التواصل الاجتماعي منذ ثلاثة أشهر.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

اقرأ المزيد