جريدة الرياض

محمد وحمد الجميح: اليوم الوطني ذكرى غالية نتذكرها كل عام

قال الشيخ محمد بن عبدالعزيز الجميح، رئيس شركة الجميح القابضة، والشيخ حمد بن عبدالعزيز الجميح نائب رئيس شركة الجميح القابضة: إننا نعيش في هذه الأيام العزيزة ذكرى غالية على أنفسنا جميعاً، إنها ذكرى الاحتفال باليوم الوطني الثامن والثمانون لتأسيس المملكة، أرض الخير والنماء والعطاء، بلد الأمن والأمان، بلد مدّت يد العون والبذل للمحتاج وللأصدقاء.

وأضافا: هذه الذكرى التي تمر بنا ذكرى غالية علي جميع أبناء هذا الوطن على مستوى كافة شرائحه الكبير والصغير على حد سواء، حيث نتذكر فيها بطولات القائد المؤسس الموحد الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه -، وهي ذكرى التوحيد والتلاحم وذكرى لم الشتات وتأمين الأمن والأمان للوطن والمواطن، في هذه البلاد التي تعتبر قارة كبرى، وحّدها رجل عظيم مع مجموعة من الرجال الأوفياء، واستمر التطور والبناء حتى جاء من بعده أبناؤه البررة سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله -رحمهم الله -، وتواصل العهد المشرق إلى هذا العصر الزاهر المضيء، عصر سلمان الحزم، سلمان الخير والعطاء والنماء، هذا الملك العادل الصالح الذي واصل البناء والتنمية ونهض بالبلاد إلى مصاف الدول المتقدمة، بتوفيق من الله، ثم بحنكة وخطط ولي عهده الأمين مهندس الرؤية بنظرته الثاقبة التي انعكست على بلادنا بالخير الكثير.

وأشارا إلى أننا في بلاد ننعم فيها بالعيش الرغيد والأمن والأمان، وهذا العيش الرغيد يجعلنا، بل يحتم علينا جميعاً أن نستشعر هذه المناسبة الغالية، وأن من الواجب على كل مواطن سعودي غيور أن يزهو ويفخر بهذا اليوم العظيم وبهذه الذكرى العطرة.

واختتما: نسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ قائد مسيرة هذه البلاد المباركة وباني نهضتنا، خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وأن يمده بنصره وقوته، وأن يحفظ سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، وسمو وزير الداخلية وولاة أمرنا حفظهم الله جميعاً -، وأن يديم على بلادنا أمنها وعزها ورخاءها، إنه سميع مجيب الدعاء.

حمد الجميح