الشبيبة

هكذا يمكن للمنتخب البرازيلي تعويض غياب ألفيس في المونديال

متابعات ش

تلقى منتخب البرازيل صدمة قوية للغاية مؤخراً بتعرُّض اللاعب داني ألفيس الظهير الأيمن لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي مما يضع مشاركته في بطولة كأس العالم القادمة في روسيا على المحك.

وكان الظهير الأيمن صاحب الـ35 عاماً قد تعرَّض لإصابة قوية في الكاحل الأيسر بمواجهة باريس بنهائي كأس فرنسا أمام نادي لي هيربيرز يوم السبت الماضي التي انتهت بتتويج فريق العاصمة بالكأس للمرة الرابعة على التوالي.

إصابة ألفيس قد تضطره للغياب لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل، وفي حالة عدم تعافيه من تلك الإصابة سيضطر اللاعب للخضوع لعملية جراحية مما سيقضي على آماله في المشاركة بالمونديال نهائياً.

وإليكم قائمة باللاعبين الذين يمكنهم التواجد بدلاً من ألفيس في خطط المدرب تيتي بالجبهة اليُمنى لمنتخب السامبا في المونديال:

دانيلو مانشستر سيتي :

هو الخيار الأكثر منطقية بالنسبة لتيتي، لكن قدرات دانيلو لا تقترب ولو بنسبة بسيطة لما يمتلكه ألفيس من إمكانيات، حيث يمتلك إمكانيات دفاعية وهجومية محدودة وحتى إمكانياته الفنية كذلك.

لكن قد يكون لاعب السيتيزنز هو الأقرب للتواجد بدلاً من ألفيس في الخط الخلفي الذي يتواجد به ثلاثة أساسيين على الدوام وهم تياجو سيلفا وماركينيوس في قلب الدفاع ومارسيلو على الجبهة اليُسرى .

فاجنر كورينثيانز :

خيار غير موثوق به، فاللاعب كانت لديه مسيرة غير ناجحة نهائياً في أوروبا، حيث لعب 3 مباريات فقط مع فولفسبورغ الألماني ومثلها مع بي إس في إيندهوفن الهولندي.

أما مع البرازيل فلعب 8 دقائق فقط العام الماضي، الملف الشخصي له يمثل 100% من الناحية الهجومية ونسبة ضئيلة للغاية في الجانب الدفاعي، سيكون خطر كبير تواجده في تشكيلة الفريق.

رافينيا بايرن ميونيخ:

يمكن إعادة الظهير الأيمن للفريق البافاري إلى منتخب السامبا من جديد، فاللاعب صاحب الـ32 عاماً كانت لديه مشاركات متقطعة مع بايرن هذا الموسم تحت قيادة كارلو أنشيلوتي أو حتى يوب هاينكس.

لكن مشاركاته مع هاينكس كانت أكثر ويمكنه التواجد في قائمة منتخب السامبا، حيث أن موثوق دفاعياً أكثر من الثنائي المذكور سابقاً.

برونو بيريس روما:

وكذلك ظهير روما في قائمة المرشحين لخلافة ألفيس في مونديال روسيا، حيث لم يلعب أي مباراة كأساسي مع السيليساو، وشارك كثيراً مع الفريق الإيطالي الذي حصل عليه مقابل 12.5 مليون يورو من كالياري.

لكن بيريس لم يلعب ولو دقيقة واحدة في مواجهة روما امام ليفربول في دوري الأبطال بسبب اعتماد مدربه أوزيبيو دي فرانشيسكو، إنه ليس مرشح قوي لكنه يبقى خياراً على طاولة المدرب تيتي لتعويض ألفيس.

اقرأ المزيد