جريدة الرياض

فيصل بن خالد يطلع على استعدادات مرور الشمالية لقيادة المرأة

ثمن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية على سير العمل في مديرية شرطة منطقة الحدود الشمالية، الدور الكبير الذي يقوم به رجال الأمن بالمنطقة في تحقيق الأمن، والجهود المخلصة التي أثمرت عن تحقيق العديد من النجاحات الأمنية.

وأثنى سموه خلال زيارته المديرية العامة لشرطة منطقة الحدود الشمالية على الإمكانيات الكبيرة التي سخرتها الدولة للقطاع الأمني للارتقاء بالعمل الأمني على كافة الأصعدة، منوهاً بما يلقاه القطاع الأمني من دعم وتوجيه من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، والرعاية والاهتمام من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية.

وكان في استقبال سموه مدير شرطة منطقة الحدود الشمالية اللواء ضيف الله العتيبي ومساعديه، ومدراء الإدارات والأفرع في الأمن العام بالمنطقة، حيث قدم اللواء العتيبي شرحا لسموه عن آلية سير العمل في إدارات وشعب وأقسام الشرطة.

وتجول سموه في معرض أمن الطرق وشاهد ما يحتويه من تجهيزات حديثة ومعرض الأسلحة والمتفجرات.

ثم اطلع سموه على المنصة الإلكترونية للعمل الشرطي أمن التي من شأنها اختصار الوقت والجهد للتسهيل على المواطن والمقيم في الوصول إلى الخدمة الأمنية بالسرعة المطلوبة،وعلى الأنظمة والتقنيات الحديثة في غرفة العمليات الموحدة التي جرى من خلالها استقبال البلاغات ومتابعة الحالات الأمنية.

بعد ذلك شاهد عرضاً مرئياً عن إنجازات شرطة المنطقة والإدارات الأمنية التابعة لها.

كما تفقد سموه إدارة مرور منطقة الحدود الشمالية واطلع على الخدمات الإلكترونية التي تقدمها شعبة السير، واستعدادات إدارة المرور والمتطلبات النظامية والإنشائية والإدارية والبشرية عند البدء بقيادة المرأة.

ثم تفقد الدوريات الأمنية بالمنطقة، كما استمع لشرح موجز عن مركز العمليات الأمنية 999. كما تفقد إدارة الأدلة الجنائية، مطلعاً على عدد من الأقسام الحيوية بالإدارة والمعنية بالتعامل مع الحوادث الجنائية والكشف عنها من خلال أحدث الطرق والأساليب التقنية والفنية. وشملت الجولة شعبة التزييف والتزوير المعنية بالتعامل مع الحوادث المرتبطة بتزوير المستندات وتزوير العملات، وشعبة تحقيق الشخصية وشعبة المختبرات الجنائية التي تحتوي على فحوص DNA وفحوص الكيمياء الجنائية بالإضافة لشعبة معاينة مسارح الحوادث الجنائية. ثم توجه سموه لافتتاح مبنى إدارة المشاريع والصيانة واستمع لعرض عن المشاريع القائمة والمستقبلية والمتعثرة.