صحيفة الخليج

«جدار زايد» يعرّف الجمهور بسيرة الوالد المؤسس

أبوظبي: «الخليج»

احتفاء بعام زايد والذكرى المئوية للوالد المؤسس المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، تقدّم دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، عملاً فنياً تركيبياً في جناحها المشارك في معرض سوق السفر العربي، ويقدّم العمل الفني فرصة لزوار المعرض للتعرف عن قرب إلى ومضات من سيرة حياة القائد الذي ألهم أبناء شعبه والعالم بمواقف خالدة في التاريخ الإنساني، حيث يدمج العمل التركيبي بين أحدث تقنيات العرض وفنون الأعمال التركيبية.
ويأتي العمل الفني تحت عنوان «جدار زايد»، ويتكوّن من صور فوتوغرافية للمغفور له الشيخ زايد، طيّب الله ثراه، من الأرشيف الوطني، وتجتمع هذه الصور معاً لتكوين عمل فني تركيبي ضخم، حيث يمكن لزوار الجناح تكبير الصور التي يتألف منها العمل والاطلاع على معلومات حول مناسبة كل صورة.
ويهدف هذا العمل الفني الذي تقدّمه دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي إلى تعريف جمهور المعرض وزواره بإرث الشيخ زايد، الذي مهد الطريق أمام دولة الإمارات لبناء مكانتها المميزة بين الشعوب والأمم، وأن تصبح منارة ثقافية عالمية، ومقصداً سياحياً مفضلاً لكل الزوار من جميع أرجاء العالم.
ويركز الجناح على إبراز ما تمتلكه أبوظبي من ثراء ثقافي ومقومات سياحية فريدة من نوعها، سواء التي تقدّمها مؤسساتها الثقافية أو منشآتها السياحية والفندقية والترفيهية عالمية المستوى، وكذلك التنوع البيئي والطبيعي الذي تتسم به جغرافية الإمارة، بالإضافة إلى التعرف إلى التراث والتقاليد الخاصة بالمجتمع الإماراتي.

وتقود دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، وفد أبوظبي المشارك في معرض السوق سفر العربي في مركز دبي التجاري العالمي، الذي يعتبر أبرز حدث إقليمي متخصص في صناعة السياحة ومحطة عالمية أساسية على قائمة الفعاليات السنوية المتخصصة في أنشطة قطاع السياحة. ويتألف وفد أبوظبي من 77 جهة عاملة في قطاع السياحة والضيافة، من بينها هيئات حكومية، وفنادق ومنتجعات، ومحطات جذب سياحي، ومرافق ترفيهية، وشركات إدارة وجهات ووكلاء سفر، تجتمع كلها لعرض خدمات ومنتجات سياحية مميزة.
وكانت أبوظبي قد نجحت خلال العام الماضي في استقبال خمسة ملايين زائر، بنسبة نمو وصلت إلى قرابة 10% بالمقارنة مع العام الذي قبله. وتطمح دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي إلى تعزيز قطاع السياحة في أبوظبي من خلال مبادراتها التسويقية وجولاتها الترويجية وتواجدها في أبرز المعارض المتخصصة، وذلك ضمن مساعيها لتحقيق هدف أبوظبي الطموح باستقبال 8,5 مليون سائح بحلول عام 2021.
ويضم جناح أبوظبي مجموعة من المنتجات والمعروضات التي تلقي الضوء على خدماتها المتنوعة مثل السياحة البحرية، ومكتب أبوظبي للمؤتمرات، وقصر المويجعي، ومتحف اللوفر أبوظبي، والتجارب الإماراتية، والأرشيف الوطني، ومكاتب الترويج الخارجي وغيرها، إضافة إلى حضور جهات من القطاع العام مثل جامع الشيخ زايد الكبير، ودائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي، والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، ومطارات أبوظبي.