BBC عربي

ترامب: الطريق لحل أزمة كوريا الشمالية “لا يزال طويلا”

ترامبمصدر الصورة Getty Images

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن التوصل إلى حل لأزمة كوريا الشمالية وبرنامجها النووي لا يزال طويلا وذلك بعد يوم من إعلان كيم جونغ-أون زعيم كوريا الشمالية وقف الاختبارات النووية والصاروخية.

وقال ترامب في تغريده على تويتر نحن بعيدون جداً عن إغلاق الملف الكوري الشمالي، قد تنجح الأمور وربما لا- الوقت كفيل بمعرفة ذلك- .

وكانت كوريا الشمالية أعلنت السبت وقف الاختبارات النووية والصاروخية وإغلاق موقع للتجارب النووية والتركيز عوضاً عن ذلك على النمو الاقتصادي ونشر السلام.

ورحب العديد من قادة العالم بهذا الإعلان، إلا أن البعض عبر عن مخاوفه من نوايا كيم جونغ -أون ونيته وقف البرنامج النووي في بلاده.

وقال مسؤولون في إدارة ترامب لصحيفة وول ستريت جورنال إن الولايات المتحدة لن ترفع أي عقوبات مفروضة على بيونغيانغ قبل أن تفكك برنامجها النووي .

وأضاف مسؤول رفيع المستوى في إدارة ترامب للصحيفة عندما يقول الرئيس إنه لن يكرر أخطاء الماضي فهذا يعني أن الولايات المتحدة لن تقدم أي تنازلات كرفع العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية .

وقال الزعيم كوريا الشمالية، في بيان رسمي نقلته وكالة الأنباء الرسمية، إن بلاده لم تعد بحاجة إلى إجراء تجارب نووية أو اختبارات لصواريخ باليستية عابرة للقارات لأنها استكملت بالفعل تسليح نفسها بالأسلحة النووية .

وأعربت كوريا الجنوبية عن أملها في أن تؤدي هذه الخطوة إلى إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

ومن المتوقع أن تعقد خلال أسابيع قليلة قمة بين كيم والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وسط آمال في إمكانية التوصل إلى صيغة لتحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية وتحسين العلاقات بين واشنطن وبيونغيانغ.

وفي واشنطن، رحب ترامب بالإعلان الكوري الشمالي. وقال في تغريده على تويتر هذه أخبار جيدة جدا لكوريا الشمالية والعالم- تقدم كبير! أتطلع لقمتنا .

واعتبرت كوريا الجنوبية إعلان كوريا الشمالية تقدما جادا من أجل نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وقالت الرئاسة الكورية الجنوبية إن هذه الخطوة سوف تسهم أيضا في تهيئة بيئة إيجابية للغاية لنجاح القمة المرتقبة بين الشمال والجنوب والقمة بين الشمال والولايات المتحدة .