طب وصحة

الهلوسة : ما هي انواعها وأسبابها وكيفية التخلص منها؟

الهلوسةهل ما نراه حقيقيا؟ هل نسمع تلك الأصوات فعلا؟ أم أنها هلوسة؟! تلك الكلمة التي تتردد كثيرا، ولكن ما هي حقيقتها؟ وإلى أي مدى ترتبط بالمرض النفسي؟ وهل هناك شئ آخر قد يسبب الهلوسة؟ تابع معنا المقال لتعرف كل شئ عن الهلوسة .

ما هي الهلوسة ؟

يعتقد البعض أنها رؤية أشياء لا وجود لها فقط، لكن للهلوسة أنواع عديدة فقد تشم روائح لا وجود لها أيضا، فهناك العديد من الأنواع من الهلوسة، وهناك العديد من الأشياء التي تسبب الهلوسة، وسنكشف لك في هذا المقال أهم أسبابها وأنواعها.

أنواع الهلوسة

تؤثر الهلوسة على حواسك، كالرؤية، والشم، والسمع.

الهلوسة البصرية

هي أن ترى أشياء غير موجودة، ترى أضواء أو أشخاص غير موجودين، أو حشرات تزحف على جسمك ولا يراها أحدا غيرك.

الهلوسة السمعية

عندما تسمع أصواتا، كأشخاص يتحدثون، أو شخص يخبرك أن تفعل شيئا ما، أو تسمع وقع أقدام شخص يتحرك، وهذه من أكثر أنواع الهلوسة شيوعا.

الهلوسة الشمية

هي أن تشم رائحة، وقد تكون رائحة كريهة، أو رائحة عطرة كالزهور، وقد تستيقظ في منتصف الليل وأنت تشم رائحة في غرفتك.

الهلوسة الذوقية

تشبة الهلوسة الشمية إلا أنها تتعلق بالتذوق، فأنت تشعر بمذاق معدني مثلا داخل فمك، وقد يعاني من هذا النوع من الهلوسة، الأشخاص المصابون بالصرع.

هلوسة اللمس

أن تشعر بأن هناك حشرات تزحف على جلد، أو أن هناك شخص ما يلمسك.

الهلوسة المؤقتة

وهي كما يوحي الاسم، فهي ليست مزمنة، وقد تحدث بعد أن يتوفي شخص عزيز عليك، فتراه أو تسمع صوته، فهي تحدث لفترة وجيزة وتزول بعد ذلك، وهي نتيجة الشعور بألم الفقدان.

اسباب الهلوسة

هناك العديد من الأسباب المختلفة التي قد تسبب الهلوسة وهي:

الأمراض النفسية والعقلية

انفصام فى الشخصية، أكثر من 70٪ من مرضى الفصام، يعانون من الإصابة بالهلوسة البصرية، و 60٪ -90٪ يصاب بالهلوسة السمعية، وهناك من يصاب أيضا بالهلوسة الشمية، والذوقية.

اقرأ أيضا : أشهر 8 خرافات حول مرض ألزهايمر

  • الصداع النصفي، حوالي ثلث الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من الصداع المصحوب بالهالة، وهي نوع من الهلوسة البصرية، وتبدو كهلال متعدد الألوان من الضوء.

اقرأ أيضا : أنواع الصداع الشائعة .. و أسبابه و أعراضه و ماذا يحدث أثناء العلاج

  • ورم في المخ، اعتمادا على مكان وجوده، فإنه يمكن أن يسبب أنواع مختلفة من الهلوسة، إذا كان في منطقة لها علاقة بالرؤية، قد ترى أشياء غير حقيقية، قد ترى أيضا البقع أو الأشكال من الضوء، ووجود الأورام في أجزاء أخرى من الدماغ يمكن أن يسبب الأنواع الأخرى من الهلوسة مثل الهلوسة الشمية.
  • متلازمة تشارلز بونيه، هذه المتلازمة تصيب من يعاني من مشاكل في الرؤية مثل الضمور البقعي، الزرق، أو إعتام عدسة العين، إذ يرى أشياء ليست حقيقية، ولا يعرف أنها هلوسة في البداية.
  • الصرع، إن الهلوسة من أكثر الأعراض التي تصاحب هذا المرض.

تعاطي المواد المخدرة

تعاطي المخدرات هو سبب آخر شائع إلى حد ما للإصابة بالهلوسة، إذا يرى أو يسمع متعاطي المخدرات أو الكحول أشياء ليست حقيقية، وبالتأكيد حبوب الهلوسة تؤدي للإصابة بها.

اقرأ أيضا : أنواع المخدرات و أنواع المواد المنشطة .. و ماهي أضرارها ؟

قلة النوم

عدم الحصول على ما يكفي من النوم، يمكن أن يؤدي أيضا إلى هلوسة، قد تكون أكثر عرضة للهلوسة إذا لم تنم لعدة أيام أو لم تحصل على قسط كافِ من النوم على مدى فترات طويلة من الزمن.

اقرأ أيضا : علاج قلة النوم بخطوات فعالة.. وتأثير الأرق على حياتنا

الأدوية

بعض الأدوية التي تؤخذ في الحالات النفسية والجسدية يمكن أن تسبب أيضا هلوسة مثل بعض أدوية الاكتئاب، والذهان، والصرع.

أسباب أخرى

هناك أسباب أخرى قد تسبب هلوسة، مثل

كيف يتم تشخيص الهلوسة؟

أفضل ما يمكنك أن تفعله، هو الذهاب إلى الطبي، إذا كنت تشك في أن تصوراتك ليست حقيقية، سيسألك طبيبك عن أعراضك ويفحصك، وقد يطلب إجراء فحوصات واختبارات إضافية، قد تشمل اختبار الدم أو البول وربما فحص الدماغ.

إذا كنت تعرف شخصا مصاب بالهلوسة، لا تتركه بمفرده، فالخوف و جنون الشك الناجمة عن هلوسة يمكن أن يؤدي إلى أعمال أو سلوكيات خطرة، وعليك الذهاب معه للطبيب، فأنت ستكون قادرا على الإجابة على الأسئلة التي تتعلق بأعراض الهلوسة وأوقات حدوثها، وأيضا تقديم الدعم العاطفي للمريض.

كيفية علاج الهلوسة

سيكون طبيبك قادرا على أن يوصي بأفضل علاج مناسب لك، عندما يعرف السبب وراء الإصابة به:

الأدوية

يعتمد علاج الهلوسة على السبب ورائها، فعلى سبيل المثال، إذا كنت تهلوس بسبب انسحاب الكحول الشديد، فالدواء الذي يصفه الطبيب سيختلف عن الدواء الذي يصفة لمن يهلوس بسبب مرض باركنسون أو الخرف، لذا التشخيص الدقيق مهم جدا لعلاج الحالة بشكل فعال.

من الأدوية التي قد تستخدم في العلاج:

  • دواء للفصام أو الخرف مثل مرض ألزهايمر.
  • الأدوية المضادة للعدوى لعلاج الصرع.
  • علاج الانكسار البقعي، الزرق، وإعتام عدسة العين.
  • الجراحة أو الإشعاع لعلاج الأورام.
  • أدوية تريبتانز، حاصرات بيتا، أو مضادات الاختلاج للأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي.
  • قد يصف طبيبك بيمافانزيرين نوبلازيد، وهذا الدواء فعالا في علاج الهلوسة والأوهام المرتبطة بالذهان الذي يؤثر على بعض الأشخاص المصابين بمرض باركنسون.

الإرشاد النفسي

الإرشاد والعلاج النفسي فعال، إذا كان السبب الكامن وراء هلوستك، هو حالة صحتك العقلية، فالتحدث مع معالج يمكن أن يساعدك على الحصول على فهم أفضل لما يحدث لك، ويمكن أن يساعدك المعالج أيضا على تطوير استراتيجيات التكيف، خاصة عندما تشعر بالخوف أو بجنون العظمة.

التخلص من الهلوسة

العلاج من الهلوسة يعتمد على السبب، إذا كنت لا تنام بما فيه الكفاية أو تفرط في شرب الكحول، يمكنك تعديل هذه السلوكيات.

إذا كانت حالتك ناجمة عن مرض عقلي، مثل الفصام، فإن تناول الأدوية الصحيحة يمكن أن يجعلك تتحسن، وعندما يحدث هذا عليك أن تتناقش مع طبيبك على خطة علاج تساعدك على تحقيق نتائج إيجابية على المدى الطويل.

إذن هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي للإصابة بالهلوسة، وتحديد السبب بالدقة هو ما يساعد على التخلص منها، وإذا كنت تعاني أو تعرف من يعاني منها، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

شاركنا بتعليق إذ كنت سبق وعانيت من الهلوسة أو تعرف من أصيب بها؟ وما هو السبب الذي أدى إليها؟ هل هو مرض نفسي، أم قلة النوم، أم شيئا آخر؟!

اقرأ أيضا :