طب وصحة

فوائد شرب الزنجبيل .. 9 فوائد رائعة ستجعلك لا تتنازل عن تناوله

فوائد شرب الزنجبيلالزنجبيل .. ذلك النبات المذهل الذي يبهرنا دوماً بفوائده الرائعة، سواء كانت هذه الفوائد في الأغراض الصحية والعلاجية، أو في الأغراض التجميلية مثل فوائده للشعر، أو في أغراض الطهي أيضاً، حيث يتم استخدامه كـ بهار رائع يُضاف إلى الكثير من الأطباق والحلويات، ليضفي عليها رائحة ذكية ونكهة مميزة، ولكننا في هذا المقال، سنتناول فوائد شرب الزنجبيل بشكل خاص، فتابع معنا عزيزي القارئ.

ما هو الزنجبيل؟

إن الزنجبيل هو واحد من أشهر وأقدم الأعشاب، هو نبات مُزهر تُستخدم جذوره كـ بهارات في الكثير من الأماكن على مستوى العالم، قديماً كان يُستخدم الزنجبيل في أصناف الأطعمة والحلويات، ولكن الآن هو يأتي على قائمة الأطعمة التي تتناول منظمة الغذاء والدواء الحديث عن فوائدها، ويمكن أن يُستخدم الزنجبيل أيضاً في إخفاء طعم الأدوية المرة مثل أدوية السعال.

اقرأ أيضاً: فوائد خليط القرفة والزنجبيل للتخسيس، حقيقة أم وهم؟

فوائد شرب الزنجبيل

تشمل فوائد شرب الزنجبيل التي يقدمها لصحة الجسم بالكامل ما يلي:

تحسين صحة العظام

يحتوي الزنجبيل على عدد من المركبات العضوية الفريدة، وهي مركبات قوية مضادة للالتهابات توجد في الغذاء، وقد ارتبطت هذه المركبات مباشرة بتحسين التهاب الركبة والآلام المصاحبة له، وكذلك قمع المركبات الالتهابية مثل السيتوكينات والكيماوكينات عند المصدر قبل أن تبدأ في التأثير على الجسم، يقدم الزنجبيل إجراء وقائي من الالتهاب إلى جانب المساعدة في تخفيف الألم.

اقرأ أيضاً: كيفية تقوية العظام بالأطعمة للمرأة والطفل وكبار السن.

علاج الإسهال

يُستخدم الزنجبيل منذ العصور القديمة لـ علاج الإسهال، وقد أثبت الباحثون مؤخراً أنه يساعد بالفعل في تلك الحالة، لأنه يمنع تقلصات المعدة والغازات التي تساهم في حدوث الإسهال وتحفزه، حيث كان يتم إعطاء مسحوق الزنجبيل لمن يعانون من الإسهال في الصين على مر العصور، وقد أثبت العلماء أن هذا الإجراء مفيد بالفعل.

التخلص من الغازات

يعتبر الزنجبيل طارد قوي للغازات، فهو قادر على تخليصك من الغازات الزائدة في البطن، والتي من الممكن أن تسبب مشاكل أكثر من مجرد شعورك بعدم الراحة، حيث يمكن للكثير من الغازات المتجمعة في البطن أن تصعد إلى الأعلى وتضغط على الأعضاء الدقيقة في الجزع، ويعمل الزنجبيل على طرد الغازات من الداخل والخارج بطريقة صحيحة، كما يساعد على منع تكون الغازات الزائدة مرة أخرى.

اقرأ أيضاً: علاج الغازات في البطن وكيفية التخلص منها بطرق منزلية.

المساعدة على الهضم

تم اكتشاف أن الزنجبيل مساعداً جيداً في عملية الهضم، قد يؤدي ارتفاع السكر بعد تناول الوجبة إلى تقليل معدل المعدة الطبيعي في إفراغ محتوياتها، والزنجبيل يساعد على تنظيم مستويات السكر العالية التي قد تعطل الهضم وتبطئ من عمل المعدة، وبالتالي يساعد المعدة على الحفاظ على إيقاعها المعتاد في العمل.

إلى جانب ذلك، فإن الزنجبيل يحتوي على عدد من المركبات التي تعمل على تحسين امتصاص العناصر الغذائية والمعادن من الطعام، لهذا السبب يمكن استخدامه كـ فاتح للشهية، حيث أنه يمكن أن يحفز الشهية أثناء إعداد الجهاز الهضمي لتدفق الطعام.

اقرأ أيضاً: أسوأ وأفضل الأطعمة التي تؤثر على عملية الهضم.

الوقاية من السرطان

واحدة من أهم فوائد شرب الزنجبيل هي العلاقة الإيجابية بين المركبات العضوية فيه والوقاية من السرطان، فقد ثبت أن هذه المركبات تمنع النشاط السرطاني في القولون، والذي يمكن أن يسبب سرطان القولون والمستقيم، وهذه فائدة أخرى من فوائد شرب الزنجبيل للجهاز الهضمي، كما يمكن أن يكون إضافة جيدة في أصناف الطعام.

اقرأ أيضاً: الوقاية من السرطان تبدأ من المائدة، تعرف بالصور.

التطهير وإزالة السموم

إن الزنجبيل يساعد على تعزيز التعرق، وهذا التعرق لا يساعد فقط على تنظيف المسام ومساعدة الجسم على التخلص من السموم، ولكن الأبحاث أظهرت أيضاً أن العرق يتضمن مركباً مضاداً للجراثيم يُدعى ديرميسيدين، وقد ارتبط بشكل إيجابي مع انخفاض العدوى البكتيرية والفيروسية عتند الشخص الذي يتعرق بانتظام.

منع تشنجات الحيض

التشنجات هي طريقة الجسم في تنبيه الشخص إلى نوع ما من الخطر أو الضرر، وفي هذه الحالة يتم إنتاج البروستاجلاندينات، وهي هرمونات تعمل كـ مراسل كيميائي، وهي المنشطات الرئيسية لأعراض مثل التشنجات والألم، ويعتقد العلماء أن ارتفاع مستوياتها يسهم في زيادة تشنجات الطمث، يساعد الزنجبيل على خفض مستوى هذه الهرمونات في الجسم، وبالتالي تقليل التشنجات.

اقرأ أيضاً: فوائد شـرب الزنجبيل أثناء الدورة الشهرية وآثاره الجانبية.

التخفيف من الغثيان

يساعد الزنجبيل في علاج الغثيان المتصل بالحمل، ودوار الحركة، والعلاج الكيماوي، حيث يعمل امتصاصه وتنظيمه السريع لوظائف الجسم على علاج الغثيان بدون وجود الآثار الجانبية للأدوية الحديثة.

علاج الأنفلونزا

يساعد التأثير المهدئ للزنجبيل على تقليل استجابات أعراض الجسم الطارئة للخلايا التالفة في الجسم، في حين تعمل خلايا الدم البيضاء على ترقيع الخلايا والدفاع عنها ضد المرض، فإن الزنجبيل يعمل حاجزاً أمام المستويات العالية من البروستاجلاندنيات التي تحفز الحمى، والصداع، والتشنجات.

اقرأ أيضاً: علاج البرد بالأعشاب، أهم الأنواع وطرق استخدامها.

تحذير هام

عزيزي القارئ، تزخر الطبيعة بالعديد من الأعشاب والنباتات الرائعة، والتي تقدم الكثير والكثير من الفوائد المذهلة لصحة الجسم، ولكن يجب التذكر أن تناول أو استخدام أي شئ يجب أن يكون باعتدال، حتى لا تحدث آثار جانبية أنت في غنى عنها.

لذلك، ولكي تتحقق فوائد شرب الزنجبيل بشكل سليم، يجب تناوله بشكل معتدل والابتعاد عن الإفراط، كما يجب استشارة الطبيب إذا سبب تناوله أي آثار غير مرغوب فيها، كما يجب الابتعاد عن تناول الزنجبيل في حال كنت تعاني من مشكلة حصوات المرارة.

اقرأ أيضاً: فوائد الزنجبيل للشعر في زيادة نموه وعلاج القشرة وتحذير هام.

والآن عزيزي القارئ، بعد أن تعرفت على فوائد شرب الزنجبيل لصحة الجسم، إذا كان لديك أي استفسار، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً: