طب وصحة

علاج التهابات المهبل للحامل .. والنوعين الأكثر شيوعًا في الحوامل

علاج التهابات المهبل للحاملالتهابات المهبل مشكلة شائعة لدى النساء الحوامل، وهي مشكلة مزعجة لأنها تميل إلى التكرار وقد تتداخل مع الجماع الجنسي، تابعي المقال التالي لمعرفة المزيد عن التهابات المهبل أثناء الحمل، وطرق علاج التهابات المهبل للحامل .

التهابات المهبل للحامل

التهاب المهبل هو مصطلح عام لالتهاب المهبل، والتهاب المهبل أمر شائع أثناء الحمل، وهناك أربعة أنواع من التهاب المهبل تشمل:

  •  داء المشعرات.
  • عدوى الخميرة.
  •  التهاب المهبل البكتيري.
  •  التهاب المهبل الضموري.

اقرئي أيضا: علاج التهابات المهبل .. وأنواعها وأسبابها وكيفية الوقاية منها

علاج التهابات المهبل للحامل

النوعين الأكثر شيوعًا وصلة بالحوامل هما عدوى الخميرة والتهاب المهبل البكتيري، وفي التالي نقدم لك كل ما تريدين معرفته عن كل نوع، وعلاج كل منهما.

علاج عدوى الخميرة  أثناء الحمل

تحدث عدوى الخميرة عن طريق الفطريات وليس البكتيريا أو الفيروسات أو الطفيليات، والنساء الأكثر عرضة لهذه العدوى هم النساء الحوامل، والنساء المصابات بداء السكري، والنساء اللواتي يتناولن المضادات الحيوية، أو أدوية الكورتيكوستيرويد، أو حبوب منع الحمل، والنساء المصابات بنقص الحديد.

بعض النساء قد لا يعانين من أي أعراض، إلا أن أكثر أعراض عدوى الخميرة شيوعًا ما يلي:

  • حكة في منطقة المهبل.
  • إفرازات غير طبيعية.
  • إفرازات بيضاء تشبه الجبن لها رائحة كريهة مثل الخميرة.
  • حرقان في منطقة المهبل أثناء التبول أو ممارسة الجنس.

اقرئي أيضا: الدش المهبلي .. طريقة استخدامه وأضراره ومخاطره

خطوات علاج عدوى الخميرة

عادة لا يوصى بالتشخيص الذاتي لعدوى الخميرة، لأن التشخيص الخاطئ يمكن أن يؤدي إلى الإفراط أو سوء استخدام الكريمات الموضعية، وغير ذلك من خيارات العلاج المتاحة بدون وصفة طبية، وإذا تم التأكد من تشخيص عدوى الخميرة من قبل الطبيب، فمن المحتمل أن يصف أدوية عن طريق الفم، أو كريمات مضادة للفطريات، أو تحاميل.

الخطوة الأكثر فاعلية لعلاج عدوى الخميرة هي الوقاية من حدوثها، وذلك عن طريق الخطوات التالية:

  • تجنب ارتداء ملابس داخلية ضيقة فذلك قد يزيد الرطوبة في المناطق المهبلية، مما يخلق بيئة أكثر عرضة للإصابة بالتهابات الخميرة، وتشير الدراسات إلى أن اتخاذ خطوات للقضاء على الرطوبة الزائدة في المناطق المهبلية مثل الملابس الفضفاضة القطنية قد يساعد في الوقاية.
  • تشير دراسات أخرى إلى أن الجماع المتكرر سبع مرات أو أكثر في الأسبوع يرتبط بزيادة خطر الإصابة بعدوى الخميرة لدى النساء، وقد يكون هذا متعلقًا بالطبيعة القلوية للمني التي يمكن أن تعطل توازن درجة الحموضة في المهبل، لذلك ينصح بتقليل عدد مرات الجماع الجنسي مع التأكد من النظافة الجيدة بعد ممارسة الجنس.
  • الاستهلاك المنتظم للزبادي الذي يحتوي على البكتيريا الصديقة يرتبط أيضًا بانخفاض خطر عدوى الخميرة لدى النساء.

اقرئي أيضا: أعراض التهاب المهبل وأنواعه وعلاقة التهاب المهبل بتأخر الحمل

التهاب المهبل البكتيري

يحدث التهاب المهبل البكتيري أو الجرثومي من عدة أنواع مختلفة من البكتيريا، وكثير من النساء لا يعانين من أي أعراض، ولكن بعضهن قد يصبن بإفرازات بيضاء أو رمادية، ذات رائحة كريهة، ولكن لسوء الحظ، لا يمكن علاج التهاب المهبل البكتيري بشكل طبيعي، ومن المهم استشارة الطبيب، لأن التهاب المهبل الجرثومي يرتبط بالولادة قبل الأوان، والرضع منخفضي الوزن عند الولادة، وتمزق الأغشية قبل الأوان، والإجهاض المتأخر.

اقرئي أيضا: علاج التهاب المهبل بالأعشاب وبالطرق المنزلية المختلفة

علاج التهاب المهبل البكتيري

هناك العديد من خيارات العلاج المتاحة لالتهاب المهبل البكتيري بما في ذلك، على سبيل المثال الأدوية عن طريق الفم، والتحاميل، وكريمات السلفا، وقد يوفر العلاج المهبلي مع التحاميل، والكريمات السلفا تخفيف الأعراض ولكن تعتبر غير كافية لمنع حدوث مضاعفات أثناء الحمل، فإذا كنت تعانين من أعراض ترجح أن تكوني مصابة بالتهاب المهبل الجرثومي، فمن الضروري الاتصال بالطبيب لتلقي العلاج المناسب.

وفي النهاية عزيزتي القارئة، وبعد معرفتك المزيد التهابات المهبل أثناء الحمل، وطرق علاج التهابات المهبل للحامل ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرئي أيضا: