طب وصحة

الزنجبيل والضغط .. يعالج ارتفاع ضغط الدم ولكن انتبه لهذه التحذيرات

الزنجبيل والضغطهناك العديد من الأعشاب الطبيعية المفيدة لعلاج الكثير من الحالات، كما يمكن استخدامها أيضاً للوقاية من الكثير من الأمراض والمشكلات، وعلى رأس هذه الأعشاب الزنجبيل، وقد تحدثنا من قبل عن الكثير من فوائده، ولكن الآن نتناول العلاقة بين الزنجبيل والضغط بشكل خاص، فما هي هذه العلاقة؟ وهل يؤثر الزنجبيل على ضغط الدم؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال، فتابع معنا عزيزي القارئ.

الزنجبيل والضغط .. ما العلاقة بينهما؟

الزنجبيل هو نوع من التوابل المُستخدمة عادة في المطبخ الآسيوي والهندي، فالجذور السميكة لهذه العشبة لها طعم حار ورائحة لاذعة، ويتم إضافته إلى الكاري لتعزيز نكهته، ويُستخدم مسحوق الزنجبيل والزنجبيل الطازج في الكثير من الأطباق والأكلات، ليس هذا فحسب بل أنه يقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم بالكامل.

كما قد تساعد المركبات الكيميائية في الزنجبيل على خفض ارتفاع ضغط الدم، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الزنجبيل لعلاج ضغط الدم، كما يجب عدم استبدال العلاج الطبي بالزنجبيل، لأنه يمكن ألا يكفي وحده للعلاج.

اقرأ أيضاً: الزنجبيل للحامل .. هل هو آمن؟ فوائد الزنجبيل للحامل وآثاره الجانبية.

الزنجبيل وانخفاض الكوليسترول

يمكن أن تساعد المركبات الكيميائية الموجودة في الزنجبيل على خفض مستوى الكوليسترول الكلي في الدم، وكذلك البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة، وهي مكونات للكوليسترول الذي يمكن أن يساهم في الإصابة بـ أمراض القلب.

حيث يمكن أن تساهم الكوليسترول والبروتينات منخفضة الكثافة في انسدادات الأوعية الدموية، مما قد يسبب ارتفاع ضغط الدم، لذلك فإن هناك علاقة أخرى بين الزنجبيل والضغط بشكل غير مباشر في تلك النقطة.

اقرأ أيضاً: نسبة الكوليسترول الجيد والضار في الدم، والفرق بينهما.

الزنجبيل والجلطات الدموية

يقلل الزنجبيل من مشاكل ضغط الدم أيضاً عن طريق منع تكون الجلطات الدموية في الشرايين والأوعية الدموية، وهذه الجلطات يمكن أن تمنع الدم من التدفق عبر نظام الدورة الدموية، مما قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، لذلك فإن الزنجبيل قد يساعد في منع النوبات القلبية والسكتة الدماغية، عن طريق منع تكون هذه الجلطات.

اقرأ أيضاً: علاج جلطات الأوردة العميقة وطرق الوقاية منها.

الآثار الجانبية وتحذيرات هامة

على الرغم من أن الزنجبيل قد يكون مفيداً في علاج ارتفاع ضغط الدم حسب بعض الأراء، ولكن قد ينتج أيضاً آثار جانبية عند تناوله، فمن الممكن أن يسبب الزنجبيل الغثيان أو اضطرابات المعدة، كما يمكن أن يسبب الحموضة عند بعض الأشخاص.

كما أن تناول جرعات زائدة من الزنجبيل من الممكن أن يسبب ارتفاع ضغط الدم، كما من الممكن أن يسبب تفاقم أمراض القلب إذا تم تناوله بإفراط، كما يجب استشارة الطبيب حول تناوله أثناء الحمل الرضاعة، وأثناء الإصابة بـ مرض السكري، أو اضطراب القلب الوعائي.

في النهاية تأثير الزنجبيل على ارتفاع ضغط الدم غير مؤكد، وتختلف فيه الأراء لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناوله كوسيلة علاجية.

اقرأ أيضاً: فوائد شرب الزنجبيل، 9 فوائد رائعة ستجعلك لا تتنازل عن تناوله.

والآن عزيزي القارئ، بعد أن تعرفت على العلاقة بين الزنجبيل والضغط .. وكيف يمكن أن يعالج ارتفاع ضغط الدم، إذا كان لديك أي استفسار طبي، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً: