طب وصحة

اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام .. لماذا قد يولد الطفل ضخماً؟

اسباب كبر حجم الجنين في بطن الامفي بعض الأحيان يُلاحظ وجود مواليد حديثة ذات حجم أكبر بكثير من الحجم المتوسط الطبيعي للمواليد، وللأسف قد يعتقد بعض الناس أن هذه الحالة تدعو للسعادة وأنها علامة على صحة المولود الجيدة، ولكن على العكس قد تكون حالة مرضية، فما هي اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام أثناء الحمل؟ وما هي مضاعفات تلك الحالة؟ وهل يمكن الوقاية منها؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال، فتابعي معنا عزيزتي القارئة.

ما هو تضخم حجم الجنين؟

يُستخدم مصطلح تضخم حجم الجنين لوصف المولود الجديد الذي هو أكبر من الحجم المتوسط بدرجة ملحوظة، أي يكون وزنه غالباً أكثر من 8 أرطال، وهو ما يعادل 13 أونصة، وهناك حوالي 9% من الأطفال المواليد على مستوى العالم يزنون أكثر من هذا الوزن.

ومع ذلك، فإن المخاطر المرتبطة بحالة تضخم الجنين تزداد بشكل كبير عندما يكون وزن المولود أكثر من 9 أرطال، أي 4500 جرام، والجدير بالذكر أن الولادة الطبيعية تزيد من خطر إصابة الجنين المتضخم بالمخاطر، كما أن حالة تضخم الجنين تضعه في خطر متزايد من المشاكل الصحية بعد الولادة.

اقرئي أيضاً: العيوب الخلقية في القلب عند الجنين .. كل ما يهمكِ معرفته عنها.

اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام .. ما هي؟

يمكن أن تكون العوامل الوراثية هي أهم اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام وكذلك حالة الأم الصحية، مثل إصابتها بـ السمنة على سبيل المثال، أو مرض السكري، ولكن نادراً ما يكون لدى الجنين نفسه حالة طبية تسبب زيادة حجمه، وفي بعض الحالات تكون اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام غير معروفة أو مُفسرة.

اقرئي أيضاً: تشوهات الجنين، ما هي أسبابها؟ وكيف يمكن الوقاية منها وعلاجها؟

عوامل الخطر المرتبطة بكبر حجم الجنين

قد تزيد بعض العوامل من خطر تضخم الجنين، بعض هذه العوامل يمكن التحكم فيه، والبعض الآخر لا يمكن التحكم فيه، وذلك كما يلي:

  • إصابة الأم بالسكري قبل الحمل أو خلاله، يزيد من خطر حدوث تضخم في حجم الجنين.
  • إذا كان داء السكري الخاص بالأم صعب التحكم، فغالباً سيكون الطفل ذو أكتاف كبيرة، مع كمية أكبر من دهون الجسم.
  • إذا كان هناك تاريخ عائلي من تضخم الأجنة، أي إذا سبق وولدتِ طفل بنفس الحالة.
  • السمنة عند الأم أو زيادة الوزن بشكل كبير أثناء الحمل.
  • إذا كان عمر الأم أكثر من 35 عاماً.
  • إذا استمر الحمل لوقت متأخر بعد موعد الولادة المتوقع لأكثر من أسبوعين.
  • وجود أطفال سابقة، حيث أن خطر تضخم الجنين يزداد مع كل حمل متوالي، وذلك حتى الحمل الخامس، يرتفع متوسط وزن المولود لكل حمل متوالي بمعدل 113 جرام تقريباً.

اقرئي أيضاً: بالصور .. مراحل تكوين الجنين في رحم المرأة.

أعراض كبر حجم الجنين في بطن الأم

عادة ما يكون تضخم الجنين في بطن الأم صعب التشخيص والتوقع، ولكن هناك بعض العلامات التي قد تشير إليه، مثل ملاحظة زيادة الحجم القاعدي، أي أنه في الزيارات السابقة للولادة، يقوم الطبيب بقياس طول المسافة من أعلى الرحم حتى عظم العانة الخاص بكِ، يمكن أن يكون زيادة الارتفاع إلى طول غير متوقع علمة على تضخم الجنين.

كما أن زيادة السائل الأمينوسي الذي يحيط بالجنين أيضاً قد يكون علامة على تضخمه، حيث أن زيادته تعني زيادة في حجم البول الخاص به، ويقوم الجنين ذ الحجم الزائد بإنتاج كمية بول أكثر من الجنين الطبيعي.

اقرئي أيضاً: أعراض الحمل بولد والجدول الصيني لمعرفة نوع الجنين.

مضاعفات تضخم الجنين في بطن الأم

بعد أن تعرفنا على اسباب كبر حجم الجنين في بطن الأم وأعراضه، نتطرق الآن إلى المضاعفات التي يمكن أن تسببها هذه الحالة، وتنقسم إلى مخاطر للأم ومخاطر للطفل، وذلك كما يلي:

مخاطر تضخم الجنين على الأم

  • زيادة مشاكل الولادة والاضطرار إلى استخدام جهاز التفريغ أو العمليات القيصرية.
  • تشوهات المسالك التناسلية للأم، مثل تمزق أنسجة المهبل والعضلات بين المهبل والشرج.
  • نزيف ما بعد الولادة بسبب عدم تقلص عضلات الرحم بشكل صحيح، يمكن أن يكون النزيف خطيراً.
  • تمزق الرحم، وخاصة إذا كانت الأم قد خضعت لجراحة قيصرية قبل ذلك.

مخاطر تضخم الجنين على الطفل

اقرئي أيضاً: الوحم عند الحامل، هل تأكلين كل ما تشتهينه؟ وما تأثيره على الجنين؟

هل يمكن الوقاية من تضخم الجنين في بطن الأم؟

قد لا يمكن منع حدوث تضخم الجنين في بطن الأم، ولكن من الممكن اتباع بعض النصائح نحو حمل صحي، وهذا قد يقلل من خطر حدوث الحالة، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • جدولة مواعيد ما قبل الحمل، والتحدث مع الطبيب إذا كنتِ ترغبين في الحمل، حتى يساعدكِ على إجراء بعض التغيرات في نمط حياتكِ مثل الوصول إلى وزن صحي.
  • مراقبة الوزن المكتسب أثناء الحمل، ووالذي عادة ما يكون بين 11 إلى 16 كيلوجرام، ومع ذلك قد يختلف من امرأة إلى أخرى، لذلك يجب التحدث مع الطبيب حول الوزن المناسب لكِ.
  • إدارة مرض السكري إذا كنتِ مصابة به، أو إذا كنتِ عُرضة للإصابة بـ سكري الحمل، حيث أن السيطرة على مستوى السكر في الدم هو أفضل طريقة لمنع حدوث مضاعفات.
  • تضمين التمارين الرياضية في روتينكِ اليومي، مع الاستعانة بالطبيب لتحديد الأنشطة البدنية المناسبة.

اقرئي أيضاً: سقوط الجنين في الشهور الأولى، أعراضه ووقت حدوثه.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على اسباب كبر حجم الجنين في بطن الام وأعراضه، وكيفية الوقاية منه، إذا كان لديكِ أي استفسار طبي، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرئي أيضاً: