DailyFX

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس – وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

التنبؤ الأساسي للذهب: صعودي

تتأهب أسعار الذهب لإغلاق الأسبوع على ارتفاع بشكل طفيف مع تداول المعدن النفيس عند 1323 قبيل إغلاق التداول في نيويورك خلال يوم الجمعة. فقد حظي الذهب بتقلبات خلال الأسبوع، إلا أن المعدن النفيس ما زال يشهد استقراراً داخل نطاق محدد بشكل جيد عقب الارتداد الحاد عن مستوى دعم رئيسي خلال الأسبوع الماضي، وتواجه الأسعار عدة مصاعب للحفاظ على مكاسب شهر مارس المبكرة.

وقد وفر تقرير الوظائف القوي بعضاً من الدعم لأسعار الذهب حيث فاق تقرير وظائف القطاع غير الزراعي الأمريكي التوقعات ليسجل 313 ألف وظيفة خلال شهر فبراير. وسلطت القراءة القوية حول مشاركة القوى العاملة الضوء أيضاً على القوة الكامنة في قطاع التوظيف بنسبة 63% وهي النسبة الأعلى منذ سبتمبر. وبالرغم من المكاسب التي حققها قطاع الوظائف، ظل نمو الأجور متباطئاً في المراجعة الهبوطية لمتوسط الدخل في الساعة خلال الشهر الماضي مصحوباً بانخفاض في فبراير عند 2.6% على أساس سنوي فقط حيث بلغ في السابق 2.8% على أساس سنوي. ومن غير المرجح أن يغير هذا الإصدار من توقعات الاحتياطي الفيدرالي بوجود ثلاث ارتفاعات في أسعار الفائدة هذا العام مع عثور الذهب على بعض الدعم في نهاية الأسبوع.

أشرنا خلال الأسبوع الماضي إلى أن، المستويات الفنية تظل واضحة مع انخفاض هذا الأسبوع مما يجعلها تسجل امتداداً دقيقاً يبلغ 100% من الارتفاعات لذلك هل هناك انخفاض يلوح في الأفق؟ حافظت أسعار الذهب على هذا الانخفاض مع أن تحركات الأسعار على المدى القريب تشير إلى توقعات بنّاءة على نحو أكثر خلال الأسبوع المقبل. وستتجه جميع الأنظار صوب تقرير مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية الذي من المقرر أن يصدر خلال يوم الثلاثاء مع تقييم جرى تحديثه حول توقعات التضخم.

هل أنت متداول جديد؟ تأهب للتداول مع هذا الدليل المجاني للمبتدئين

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدارأسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار
أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

  • يشير ملخص مؤشر ميول المتداولين الخاص بشركة IG إلى أن المتداولين يحتفظون بمراكز شراء للذهب وتستقر النسبة عند 2.2 68.8% من المتداولين يتداولون على الشراء- قراءة هبوطية
  • تراجعت مراكز الشراء بواقع 1.8% عن يوم أمس وبمقدار 5.8% عن الأسبوع الماضي
  • ارتفعت مراكز البيع بواقع 4.9% عن يوم أمس وبمقدار 14.6% عن الأسبوع الماضي
  • نحن عادة ما نأخذ بوجهة النظر المضادة لميل الحشد، وتشير حقيقة احتفاظ المتداولين بمراكز شراء إلى أن أسعار الذهب الفورية قد تواصل الانخفاض. وتراجعت أعداد المتداولين ممن يحتفظون بمراكز شراء عن يوم أمس مقارنة بالأسبوع الماضي. وتنذر التغيرات الأخيرة في الميل بأن اتجاه الأسعار الحالي للذهب قد يرتد نحو الارتفاع خلال وقت قريب على الرغم أن المتداولين لا يزالون يحتفظون بمراكز شراء.

شاهد كيف أن التغيرات في مراكز التجزئة الخاصة بالذهب تؤثر على الاتجاه- طالع المزيد بشأن كيفية تضمين الميل في التداول الخاص بك!

المخطط اليومي للذهب

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

مخطط الأسعار

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

سوف يؤدي الإخفاق في الإغلاق دون أدنى الإغلاقات اليومية خلال 1 مارس عند 1316 هذا الأسبوع إلى استمرار تقدم الارتداد على مدى الأسبوع القادم. وتستقر المقاومة الأولية خلال الوقت الراهن عند 1325 مدعومة بالمستوى 1339 مع الحاجة إلى حدوث اختراق فوق أعلى الإغلاقات اليومية خلال 2016 عند 1355 لاستئناف الاتجاه الصعودي الأوسع نطاقاً. ويشهد كلاً من دعم الاحتشاد الرئيسي والإلغاء الصعودي استقراراً عند 1301/02 حيث يتلاقى المتوسط المتحرك على مدى 100 يوم والامتداد الذي يبلغ 100% بالإضافة إلى مستوى التصحيح الذي يبلغ 50% عند زوج من الخطوط المنحدرة.

ما هي سمات المتداول الناجح؟ تعرف على ذلك من الكتيب الإلكتروني المجاني الخاص بنا!

مخطط أسعار الذهبعلى مدى 120 دقيقة

أسعار الذهب تواجه صعوبات للحفاظ على مكاسب شهر مارس - وبيانات مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية بصدد الإصدار

عند إمعان النظر في مخطط الذهب نجد أن الأسعار تتداول داخل حدود تكوين قناة أندرو بيتشفورك تم تعديلها تمتد من الانخفاضات الشهرية. وقد يكون من المبكر للغاية أن يتم الاعتماد على هذا الانحدار إلا أنه يسلط المزيد من الضوء على مستوى الدعم على المدى القريب عند 1316/17 عندما يتلاقى أدنى الإغلاقات اليومية عند مستوى تصحيح أساسي يبلغ 61.8% للارتفاع.

خلاصة القول: إذا كانت الأسعار بصدد التوجه نحو الارتفاع، فإن الدعم تجاه هذا المستوى يجب أن يتوقف. فأي اختراق فوق خط المنتصف يحول الأنظار مرة أخرى صوب المستهدف الذي يبلغ 1339 بالإضافة إلى خط التوازي العلوي / أعلى الإغلاقات اليومية خلال 2017 عند 1346.