سكاي نيوز

بعد 40 سنة من الغياب.. مقطع فيديو يعيد هندي إلى أهله

وظهر سينغ، على موقع يوتيوب، وهو يؤدي أغنية هندية مشهورة في أحد شوارع مدينة مومباي، التي تعد موطنا لصناعة الأفلام الهندية بوليوود .

وبدا سينغ، الذي يعمل في الأساس حلاقا، بلحية كثة بيضاء وهو يغني أغنية بوليوودية في المدينة المزدحمة، حيث عمل بوظائف عدة منذ أن وصلها وهو في السادسة والعشرين من عمره.

وغادر الرجل مدينة أمفال النائية في ولاية مانيبور، التي تقع شمال شرقي الهند، عام 1978 بعد انفصاله عن زوجته، وقد عاد إلى مسقط رأسه، الخميس.

وبعد أن انقطعت الاتصالات بينهما طيلة 4 عقود، استقبلت عائلة سينغ بالدموع ابنها الذي قال حاولت أن أعود إلى مدينتي أكثر من مرة، لكن لم يكن لدي الكثير من الخيارات .

وأضاف: لقد عملت في المطاحن والمحلات التجارية والإنشاءات ، رافضا الحديث عن أسباب عدم محاولته الاتصال بعائلته، منذ تركها قبل 40 عاما.

وأقام أهالي المنطقة التي يقطن فيها سينغ منزلا مسقوفا من القش على عجل لإيوائه. وقال شقيقه الأصغر كولاشاندرا سينغ: لا يمكننا التعبير بصراحة عن مدى سعادتنا بسبب هذا اللقاء. إنه حقا حلم، وقد تحقق .