جريدة الرياض

الفلكلور.. حضارة الشعوب المتوارثة

أقام ملتقى جسور الثقافي الذي ينظمه فرع جمعية الثقافة والفنون بالرياض محاضرة بعنوان الفنون الأدائية في المملكة العربية السعودية قدمها خليل إبراهيم المويل فيما أدارها الدكتور عبدالرحمن المديرس، وبدأ المويل محاضرته قائلا: للحديث عن ثقافة أو فكر بلد ما، علينا أن ننظر إلى تاريخه وحضارته على مر السنين، الجزيرة العربية تعتبر من أقدم المناطق التي مرت عليها حضارات متعددة نظرا لموقعها الجغرافي المميز والفريد حيث إنها تتوسط الشرق الأدنى مما جعلها تلعب دورًا مهمًا جدًا في الوساطة والتأثير في بعض خطوط الاتصال والاقتصاد عبر المناطق الساحلية، سواء في الشرق أو الغرب أو الجنوب. وتشير الاكتشافات الأثرية إلى وجود أقدم الحضارات التاريخية على مستوى شبه الجزيرة العربية في منطقة نجران، وحضارات دلمون التي ازدهرت في منطقة الاحساء والخليج العربي.ويعود تاريخها إلى الألفية الثالثة قبل الميلاد وعثر عليها في بلاد ما بين النهرين, فإن الحضارات المختلفة في هذه المنطقة الكبيرة تؤدي إلى أن يكون هناك أنواع مختلفة من الفنون خاصة في الفنون الادائية والموسيقى.

الفلكلور الشعبي

وتساءل: ماهي الفنون الأدائية الفلكلورية الشعبية؟ ليعقب على سؤاله بالقول: منذ اكثر من 150 سنة ودوائر المثقفين في مختلف ارجاء العالم تتداول مصطلح فلكلور وتوقف عليه الدراسات والمؤلفات، وتعقد الدروس والحلقات، وتنشئ المتاحف بأنواعها لحفظه وصيانته.   الفلكلور كلمة تطلق على المنتجات الثقافية الشعبية من ألعاب وفنون ادائية ورقص حتى الأكلات والعادات والتقاليد، بمعنى أن الموروثات يمكن أن يطلق عليها كلمة فلكلور.  وهي في الأصل كلمة ألمانية وتعني علم الشعوب أو الحضارات، أي كل ما تتوارثه الشعوب وتعتبره علامة مميزة لها لايمكن التخلي عنه حتى وإن طرأ عليه بعض التغيرات أو التعديلات أو خضع للتطوير قليلا لمواكبة التقدم المستمر.

وأكد أن الفنون الأدائية الأهازيج من أهم الموروثات في الشعوب حيث لا يخلو أي شعب من فنون وأغان فلكلورية متوارثة عبر الأجيال يتغنى بها الناس في تجمعاتهم بل ويعمل صناع الموسيقى دوما على الاستفادة منها وتطويرها وإدخالها في أعمال جديدة تبعث بها روحا من التجديد والتطوير كالمواويل المصرية والموشحات الأندلسية  والقدود الحلبية السورية والفنون الأدائية في السعودية كفن الصوت والفجري والبحري والهيدا وغيرها من الفنون.

المكان والإنسان

أوضح المويل في هذا الجانب أن للمكان أثراً كبيراً في كينونة التأليف الموسيقي ونوع الجمل الموسيقية التي يخلقها المجتمع في فنونهم. وزاد: فالموسيقى خلقت قبل أن يخلق علم الموسيقى كما هو الحال في علم العروض حيث كانت الأشعار موزونة قبل أن يأتي الخليل ابن أحمد بهذا العلم ويصنفها على شكل بحور.

وبين المويل بأننا نحن في الخليج لدينا فنون كثيرة متأثرة بالمناطق المجاورة كبلاد ما وراء النهرين, مثلا في الغربية فن المزمار متأثر بفلكلور مصري وهو يسمى أيضاً فن المزمار وفي الأحساء والبحرين فن الجربة وهي تشابه فناً من فنون بلاد فارس, وكذلك فن الليوة في الخليج يشابه الرقصات الإفريقية.

مناطق وفنون

المملكة العربية السعودية غنية جداً بالفنون والموسيقى الشعبية والأغاني في المنطقة الوسطى هناك العرضة النجدية، السامري، المسحوب. وفي الجنوب، العرضة الجنوبية والقزوعي والخطوه والزامل.

وفي المنطقة الشرقية:النقازي، الزهيريات، المخولف. وفي الشمال: الهجيني، الحداء، الدحة. وفي الغربية: المزمار، المجالسي، الخبيتي.

الفلكلور الشعبي يشمل العادات والفنون