جريدة الرياض

الله يعطيك خيرها .. نموذج للمبادرات التوعوية

حققت المبادرة الوطنية للسياقة الآمنة الله يعطيك خيرها ، والتي دشنها سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله، وتتبناها جمعية الأطفال المعوقين بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور قفزاتٍ نوعيةٍ خلال السنوات الماضية، وأثبتت فاعليتها من خلال حضورها المتميز في العديد من المناسبات، وكان لها تأثير عميق على الصعيد التوعوي في المجتمع.

ومع نهاية عام 2017 تكون المبادرة أتمت خمس سنوات من العطاء والنتائج الإيجابية معززةٍ بالأرقام/ التي تثبت بما لا يدع مجالاً للشك بأنها انطلقت منذ البداية برؤية واضحة، ومنظورٍ إستراتيجي له أبعاده المستقبلية لخدمة الوطن والمواطن.

وإن كُنا ندلل على الإنجاز فإننا نستشهد بالإحصاءات والأرقام الصادرة عن الجهات الرسمية حيث سجلت الحوادث في عام 2017 انخفاضاً بنسبة 14% تقريبا، رافقها انخفاض في نسبة الإصابات بما يقارب 13%، وانخفاض في الوفيات بنسبة تزيد على الـ17%، وهذا يعكس التعاون الوثيق والدعم المتواصل من قبل الإدارة العامة للمرور، بالإضافة إلى الدعم الذي يقدمه الشركاء حيث يمثلون الشريان الرئيسي لاستمراريتها، مما مكّنها من التطور والاستمرارية.

وها نحن اليوم أمام منجز يضاف إلى سلسلة منجزاتها، منتدى الله يعطيك خيرها تنقلي_بأمان للسياقة الوقائية للمرأة والأسرة، والذي يأتي بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين، لإقامة منتدى علمي ثقافي توعوي موجه للمرأة والأسرة، وتشرف برعاية كريمة من قبل معالي نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتورة تماضر الرماح ونظمته المبادرة بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور.

ونحن إذ نتوجه بالشكر لمعاليها على هذه الرعاية نعي تماماً أنها تأتي في إطار مواصلة التشجيع والتحفيز المتواصل للمرأة السعودية، من قبل القيادة الرشيدة كونها مقبلة على مرحلة جديدة في حياتها، حيث تحرص الحكومة على المتابعة المستمرة لخطوات هذا النجاح، وإتاحة الفرصة لها، لمواصلة نجاحاتها والانطلاق نحو المستقبل واستخدام إمكاناتها وطاقاتها لما يعود عليها وعلى أسرتها ووطنها بالنفع والفائدة.

وأخيراً وليس آخراً فإن الله يعطيك خيرها أضحت تمثل اليوم عبر أدائها ومنجزاتها نموذجاً للمبادرات التوعوية بكافة أبعادها وتسير بخطىً ثابتة بإذن الله نحو مستقبل مشرق ونحو مجتمعٍ خالٍ من الحوادث المرورية داعياً الله عز وجل أن يقدم المنتدى الفائدة المرجوة منه وأن يحقق الأهداف التي انطلق من أجلها وأن يصبح مناسبة سنوية ضمن جدول فعاليات وأنشطة المبادرة.

*عضو مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين والمشرف العام على المبادرة الوطنية للسياقة الآمنة الله يعطيك خيرها